الثلاثاء، 5 ربيع الأول 1432 هـ

انصتوا لحوار الكون







الامطار النداء القادم من السماء ليسمع مافي الارض ويخرج مابها ...

جمال لا يتوقف حتى تنتهي من البوح بما فيها ..

يزداد شراسه كلما جرحها من كان عليها ..


حوار يرهب الكثير من البشر
اللهم اجعلها سقيا خيرا وبركة ...

هناك تعليق واحد:

د.ريان يقول...

صباحكم ود وطيبة

بوح راقي وتأمل جميل من روحكم

وفكركم

دمتم بطهر ونقاء