الثلاثاء، 15 ربيع الأول 1428 هـ

الجزء السادس
بعد أن هجرها فترة عاد ليسكن الهدوء بالها أخيرا وأصبحت أكثر اتزانا من قبل وبالمقابل هناك من كانت تفترس سكون
قلبها وتقلقه وهي الوحدة الصديقة السيئة التي تعرفت عليها بعد سفر خالد وعندما هجر روحها في نفس الوقت وترك من بعده فراغ استحال عليها إملائه .. كانت الرسائل والمكالمات اليتيمة سلواها الوحيدة وكرذاذ مطر على أرض تشققت جفافا
أتت مكالمته ليخبرها بموعد قدومه لم يملك قلبها اتساعا لفرحها .. لتقول في نفسها ( لقد عاد من جُعلت أنثى من اجله ) .. فتستفسر أكثر عن موعد الرحلة لتصل في الوقت المناسب .. تذهب بعدها إلى أحدى المحلات لشراء فستان جديد لهذه المناسبة لم ينل إعجابها غير فستان فيه زرقة السماء وعليه حزام أبيض فابتاعته ..
لم يخفى على أحد سعادتها بعودته .. ولم تسلم من همزات صديقاتها التي نالت منها وقتها .. ما كان هذا لضايقها إنما أسعدها كمن يريد أخبارها انه هناك من سكن قلبها فعلا و يشاركها الآخرين حقيقة وجوده في حياتها وانه ليس مجرد حلم جميل تعيش فيه لوحدها
ويأتي اليوم الموعد وتكون في استقباله في المطار كانت في كامل حلتها و لم وتزينت روحها بخالص حبه لتتورد خديها عند رؤيته كمن تراه لأول مره .. وكانت نظراتها له كل مره نظره عاشقة اكتشفت حبها له للتو
عندما التقيا قالت له : الحمد الله على سلامتك ِ
فقال لها : شكرا لقدومكِ
قالت : لاتشكرني يا خالد لقد أسعدني خبر قدومك جدا وكم أنا مشتاقة لكِ
قال : حقاَ اشتقتِ لي
فقالت ولقد اتحدت الدماء على سطح وجنتيها : طبعا
ابتسم خالد بخفه وعال عليه علامات التعب والإرهاق .
فقال : نسيت أقول لك كم أنتِ جميلة اليوم
ليعلى الاستحياء أعالي وجهها وتقول : شكرا لك
ويودعها بعدها .. بعد أن أغرق روحها بفرح احتاجته فتره من الوقت .. أحيا خالد شعور فيها بعد أن دفنته الوحدة والهجر .. وهو الغرام عندما يسكن الأنثى
عادت بعدها وكان هناك شيئا ينتظرها عند باب شقتها ولم تكن غير هدية أطفأ منظرها السعادة التي لم تطول بالإقامة في قلبها ولاذت بالرحيل .. حملتها لداخل وفتحتها لتجد صندوق أسود زخرف من الخارج برسوم يدوية لكوخ صيني يطل على نهر وكانت الأشجار تحيط به فتحت الصندوق لتجد بداخله عروس تراقصت على أنغام موسيقى ... بقربها كانت هناك ورقة كتب فيها ( كالعروسة يتراقص حبك في قلبي في بلاد العشق ) .. أغلقت الصندوق سريعا ..( لا أريد أن يشارك خالد بتفكيري أحد حتى لو كان مجهول الهوية ) أصابها الذهول من أفكار طافت على سطح خيالها لم تعلم من أي عمق ظهرت منه ليقطع تفكيرها رنين الهاتف فوضعت الصندوق على الطاولة .
ليلى : الو
خالد : مرحبا
ليلى : مرحبا خالد كيف حالك الآن
خالد : لم أستطيع النوم قبل محادثتك
ليلى : ماذا بك
خالد : أريد رؤيتك
ليلى : متى
خالد : هل أنتِ مشغولة الآن
ليلى : لا
خالد : إذا قابليني في مقهى المعتاد
ليلى : حسناَ

لم يأخذ الأمر إلا قليلا من الوقت حتى تصل إلى المقهى لتجد خالد في أحدى الزوايا جالسا
ليلى : أهلا
بعد أن قام بدفع الكرسي لها لتقوم بالجلوس
خالد : ليلى أريد أن أخبرك شيئا
ليلى : ما هو .؟؟
خالد : هل تعلمين لما ذهبت إلى مدريد
ليلى : ذهبت برحلة عمل
خالد : لا .. بل ذهبت لمقابلتها
ليلى : من هي؟؟؟؟
خالد : دانيلاا ... الفرنسية التي قابلتها في المطعم في ذلك اليوم أسقط كلام خالد الرعب في قلبها
استنئنف خالد كلامه : لقد كنت محامي دانيلاا في محكمة طلاقها وكانت قضية شرسة ومن خلالها وقعنا في الحب .. حتى أصبحت أشعر بأن لابد من أنتزعها من ذلك المغرور وامتلاكها لي.. لأنه لا يستحقها .. لم تنال حريتها بعد ورقتها بل طالت يد طليقها ملفي في مكتب المحاماة وعرض مهنتي وإقامتي في فرنسا إلى خطر .. فقررنا أن نبتعد عن بعضنا ونلتقي في الخارج بعيدا عنه
وبقيت على هذا الحال
حتى التقيت بكِ في ذلك اليوم .. أردت أن ادفن حبها في صدر شرقية قد أجد الحنان والدفء بكِ اكتشفت انه حبها شيئا خلق فيني لن يموت إلا بموتي . سامحيني ليلى ..

لم يكن كلام خالد إلا مجرد سياط يجلد بها روح ليلى وجرحها ونزفت دماء ظهرت على وجنتها دموع .: لما فعلت بي هذا يا خالد .؟؟

خالد : سامحيني يا ليلى .. لقد أعجبت بكِ .. لكن اعذريني
ليلى بصوت انقطع بغصة : ولقد أتت في تلك الليلة لرؤيتك لم يكن وجودها صدفه
خالد : ......... نعم
ليلى : ما كانت غير مغفلة تحمي من خلالي عشيقتك
خالد : لا تقولي هذا يا ليلى
ليلى : وداعاَ
خالد : انتظري يا ليلى

رحلت ليلى حاملة أشلاء روح نزفت دماَ .. فعبرت الشارع متوجه الجهة المقابلة لم تفتح عينها إلا صوت جهاز النبض المتصل لقلبها و كيس المغذي عُلق على رأسها واتصل بيدها
.
اسفة لتاخير .. اعذروني

هناك 17 تعليقًا:

PearL يقول...

توقعت

مادري ليش بس توقعت

انزين منو اللي قاعد يدز هدايا ؟

في تكملة ولا بس ؟

my sold يقول...

في تكملة

:)

Q8DOLL يقول...

واااي عالقهر في ناس بهالحقاره؟؟
ياريت تكملين انا متابعه جديده للقصه
ماشالله عليج شوقتيني اعرف منو اللي يدز هذايا

my sold يقول...

ان شالله بنزل التكملة

الحمد الله انه القصه نالت على اعجابك

:)

Little Woman يقول...

بصراحة الاحداث ابد مو متوقعه وخلتني احوم حول حلقة وأتسائل مين اللي يرسل مين المجهول؟؟
ياجماعة صاحبة البلوقز توأم روحي لكن مو راضيه تقولي مين:( >>مافي واسطة عندها أبد

my sold يقول...

ليتل ومن

ههههههههههه

طبعا انا اعامل قرائك كلهم نفس الشي مافي تفرقه عندي

انتِ المشجعه السريه لي

:)

(روح) يقول...

تنرفزت!

ليه الحقارة بالحب :(

اكرهه:(

تكفين كملي..
بس قريت اشلاء روح تذكرتني :)

فز قلبي علي :>

انتظر تكملتك.

حروفك راقيه عزيزتي ..

دمتي بطهر

my sold يقول...

روح

عزيزتي ... ان شالله اكمل واشكرك على احساسك وكلامك الجميل

:)

Selfridges Girl يقول...

امبي انا اول مرة ادش مرقعج حدى عجيب ومثير وقولج شي تاثرت وحسيت اني عايشة القصة وحاسه فيها تنرسم احداثها في مخيلتي على هل اساس في شغله بكتبها في موقعي تعبر عن قصتج بس باسلوب شعري انشالله يعجبج وابي ردودج الساخنه ناطره التكمله لاني تشوقت:)
ثانكس

my sold يقول...

selfridges girl

اهلين فيك بموقعي .. وفرحت انه القصه الهمتك بشغله تروحين تكبينها بموقعك

وان شالله اكسبك زائرة متواصله .. اهم شي لاتقطعين

واكيد بزورك وارد عليك :)

Kuw_Son يقول...

حراااام عليه !!

my sold يقول...

kuw_ son

أشكرك على مرورك .. تصرف الخادعين يكون بهذي الطريقه

دمت متواصلا

:)

Lost Soul يقول...

أهلا my sold

ما شاء الله عليتس،،
مبدعة في كتاباتس،،
القصة جميلة جداً،، وأنا من المتابعين لها،، لكن ما يسعني الرد دائماً،،

بانتظار الأجزاء القادمة،،

تحياتي
في أمان الله

walaa يقول...

مسكينة ليلى .. حقيقي مسكينة .. الشعور بالانكسار ده رهيب والشعور بالغدر ..

قمة الانانية مثلها خالد .. اما ليلي
اتمنى انها تشفى من وهم عاشته قريبا

لازلت اتابع واحييك على جمال الابداع هنا ..
تحياتي

my sold يقول...

last_soul

اهلين حبيبتي ومشكوره على الكلام الحلوه و المرور .. ويسعدني انه القصه نالت اعجابك

:) دمتي متواصله

******
walaa

افرحتني جدا كلماتك واحساسك الجميل في القصه

وانتظر دائما تعليقك على القصه

جدا يسعدني :)

الفيلسوف يقول...

ما شاء الله
هذا اكثر ما اقوله بعد قهري على المشاغل التي ابعدتني عن قصتك الجميلة
أعان الله ليلى على خيانة يعربي ادعى أنه أحد نماذج عشاق البدو
أسقطت روحها وكل مشاعرها على من لا يستحقها
قهر

my sold يقول...

الفيلسوف

الحمد الله على عودتك في مدونتي

فعلا اعان الله ليلى على ماصنعه بها

وهو نموذج ولكن مازالت الدنيا بخير

:)